محمد البخيتي

قيادي حوثي يهدد السعودية والإمارات بـ"حرب شاملة"

هدد قيادي في ميليشيا الحوثي الانقلابية السعودية والامارات اللتين تقودان التحالف العربي في اليمن، بما أسماها “حرب شاملة” في حال لم توقف حربها على اليمن.

 

ويأتي التهديد الحوثي عقب ساعات من استهداف الميليشيا الحوثية “العمق السعودي” مستخدمة طائرات مسيرة “في سياق حق الدفاع عن النفس”، بحسب البخيتي.

 

 

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية (واس)، إن محطتي ضخ لخط الأنابيب شرق – غرب، الذي ينقل النفط من حقول المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، تعرضتا لهجوم من طائرات “درون” من دون طيار مفخخة، وذلك ما بين السادسة والسادسة والنصف من صباح اليوم.

 

 

وأشار الوزير السعودي إلى أن الهجوم أسفر عن “اندلاع حريق في المحطة رقم 8، تمت السيطرة عليه بعد أن خلَّف أضرارا محدودة”.

 

 

وقال القيادي الحوثي محمد البخيتي في حديث مع وكالة أنباء “سبوتنيك” الروسية “إذا استمرت السعودية والامارات في سياساتهم التخريبية فإننا مقدمون على حرب شاملة وستكون الدولتين أكبر الخاسرين فيها”.

 

وأضاف البخيتي “لذلك ننصحهم بمراجعة حساباتهم ويتحركوا في صالح شعوبهم وشعوب المنطقة لا أن يشعلوا الحرائق في المنطقة”.

 

وأعتبر البخيتي أن ما وصفها بـ”سياسات السعودية والامارات في إشعال الحرائق في المنطقة سواء في اليمن أو في غيرها “سياسة خطيرة، ولا بد أن يصل الحريق إلى عقر دارهم”.

 

وقال القيادي الحوثي إنه ما زال أمام القيادة السعودية والإماراتية فرصة لمراجعة حاسباتهم.

 

 

ودخل اليمن في أتون حرب أهلية منذ اجتياح ميليشيا الحوثي العاصمة صنعاء في سبتمبر 2014 وانقلابها على الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً.

 

 

وتقود السعودية منذ مارس 2015 تحالفاً عسكرياً بهدف إنهاء انقلاب ميليشيا الحوثي واعادة الشرعية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي إلى اليمن.


نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد