معارك شبوة

عاجل: الحكومة في شبوة رفقة قوات سعودية، والقوات الحكومية قابت قوسين أو أدنى من "بلحاف" معقل الإمارات (تفاصيل وصور)

وصل في ساعة مبكرة من صباح اليوم الإثنين دولة رئيس الوزراء "معين عبدالملك" إلى عاصمة محافظة شبوة رفقة عدد من وزراء الحكومة.

وفي الصورة يظهر كلا من ناصر باعوم وزير الصحة، وعبدالله لملس وزير التربية، والمهندس أوس العود وزير النفط، ورئيس الأركان العامة وقائد محور بيحان وعدد كبير من الضباط السعوديين.

تأتي هذه الزيارة بعد تأمين مدينة عتق ومحيطها بالكامل وتوجه طلائع الجيش في الصعيد صوب أبين، وفرق أخرى من حبان صوب "بلحاف" آخر معقل المتمردين.

وفيما يلي نورد لكم أبرز التطورات ومعارك الساعات الماضية المدعمة بالصور بحسب الإعلامي ابن شبوة "سالم العولقي":

  • طلائع الجيش الوطني تدخل هذه اللحظات معسكر الرمضة سيئ الذكر وأشد نقاط النخبة تنكيلا بمواطني شبوة في مديرية حبان.
  • اللواء 21 ميكا بقيادة اللواء حنش جحدل يتسلم فجر اليوم الإثنين معسكر مفرق الصعيد التابع لمليشا الإنتقالي (صور من العقيد محمد اليفرسي)

وذلك بعد وساطة قادها قائد الشرطة العسكرية اللواء الركن ناصر علوي النوبة  أفضت إلى استلام مفرق الصعيد.

  • ‏الجيش الوطني يسيطر على معسكر المجازة الواقع بين حبان وعزان ميفعة. المعسكر من أكبر معسكرات النخبة في المديريات الجنوبية.
  • تطهير مديرية شقرة بأبين جنوبا، ومواكب أبطال الجيش الوطني في طريقها إلى بلحاف قاعدة الإمارات العسكرية في شبوة، من جهة أخرى.. الصورة قبل لحظات في حبان.

وأحرزت القوات الحكومية في شبوة تقدما كبيرا في عتق وسيطرت على عدد من المعسكرات وأعطبت واستولت على آليات إماراتية، دعمت بها الانفصاليين.

وشهدت عدن مطلع الشهر الجاري تمردا عسكريا من القوات الجنوبية المدعومة من الإمارات، والتي تمكنت من السيطرة على العاصمة المؤقتة للشرعية، والتمدد صوب المدن الجنوبية، وسط نشوة إماراتية وعجز سعودي واضح، طرد الحكومة الشرعية خارج البلاد التي انقسمت بين الحوثيين في الشمال، والانقلابيين الجدد في الجنوب.

المصدر: تعز أونلاين

 

 

 

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد