خبز

لا تأكل الكشري بالخبز… قد يصيبك بهذا المرض

يعشق بعض المصريين تناول وجبة الكشرى أو المكرونة بالخبز، دون أن يعلم المخاطر الصحية، لتلك الوجبة، وما يمكن أن تسببه من آثار سلبية على الجسم.

نشرت صحيفة "الأهرام" المصرية، تقريرا، عن مخاطر تناول الخبز مع الكشري بصورة مستمرة، بحسب الدكتورة أميرة القصاص، أخصائية التغذية العلاجية وعضو الجمعية الأوروبية للتغذية.

وتقول القصاص: "زيادة نسبة النشويات عبر إدخال الخبز إلى وجبة الكشرى أو المكرونة، هو أمر بالغ الخطورة"، مشيرة إلى أن  زيادة النشويات في الوجبة الواحدة، يزيد من معدل السكر بالدم، ما يؤدى بدوره إلى إفراز الأنسولين بكمية كبيرة، بحسب ما ذكرته الصحيفة المصرية.

وتابعت: "الأنسولين يقوم بتخزين السكر الزائد في صورة دهون مسببا السمنة"، مشيرة إلى أن المخاطر لا تقتصر على الإصابة بالسمنة، بل يؤدى زيادة النشويات فى الوجبة إلى ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية.

وتضيف القصاص: "زيادة النشويات بداية للإصابة بمشاكل صحية أولها بالسمنة، وربما يتطور الأمر إلى الإصابة بالنوع الثانى من مرض السكر، إضافة إلى الإصابة بمتلازمة الأيض التى تؤدى جميعها إلى زيادة فرص الإصابة بأمراض خطيرة مثل أمراض القلب والأوعية الدموية.

ونوهت أخصائية التغذية العلاجية إلى أن تلك الوجبات تمثل خطورة على بعض المرضى، مثل مرضى السكر "النوعين الأول والثانى"، حيث أن زيادة النشويات قد يؤدى إلى ارتفاع معدل السكر بالدم، مشيرة إلى أن حدوث ذلك يعرضهم إلى مشاكل صحية عديدة مثل التهاب الأعصاب الطرفية والمفاصل، وربما أضرار فى شبكية العين والكلى، إضافة إلى إمكانية حدوث تصلب فى الشرايين.

وعن وجبة الكشري، قالت القصاص إنها وجبة متكاملة ومفيدة، حيث تحتوى على البروتين والدهون والنشويات، وأنه يساعد فى خفض نسبة الكوليسترول فى الدم، وأن العدس والحمص فيه يعملان كمضادات للأكسدة، كما يحتوى على معادن هامة مثل (الحديد،الكالسيوم)، ومجموعة فيتامينات مثل(A,B,C)، إضافة إلى الزنك.

ولفتت إلى أن تلك الوجبة تعمل على تقوية جهاز المناعة، لاحتوائها على الثوم والبصل، وخاصة مع إضافة طبق سلاطة على المائدة.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص