زعيم مليشيات الحوثي

مصرع حوثيين بينهم حارسان شخصيان لزعيم الجماعة

أفادت مصادر عسكرية بمصرع 18 حوثيا وأصيب آخرون بجروح مختلفة، الأحد، أثناء محاولتهم التسلل إلى مواقع الجيش الوطني بمحافظة الجوف شمال شرقي اليمن.

وذكرت المصادر أن "الجيش الوطني في سلسلة جبال جرشب صدوا هجوماً لمجاميع من مسلحي الحوثي التي حاولت التسلل إلى مواقع الجيش"، مشيراً إلى أن العملية أسفرت عن مصرع أكثر من 18 عنصراً حوثياً وجرح آخرين.

وأوضحت أن "طيران التحالف شن عدة غارات جوية دقيقة ومباشرة في جبهة الغيل والمحزمات والجرشب استهدفت تجمعات للمليشيات الحوثية ومخزن سلاح وآليات قتالية، وكبدت الميليشيات خسائر فادحة في الأرواح والعتاد"، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

وبحسب المصادر، فإن ثلاثة من قيادات الحوثي لقوا مصرعهم، خلال اليومين الماضيين، في مواجهات مع الجيش اليمني في محافظة الجوف.

ووفقا للمصادر فإن المعارك التي اندلعت خلال اليومين الماضيين أسفرت عن مقتل العشرات من الحوثيين أبرزهم القيادي الحوثي والحارس الشخصي لزعيم المليشيات عبد الملك الحوثي، حسن عبد الله حنين الجرادي، وأيضا مصرع حفيد الإمام محمد عبد الله علي حسين حميد الدين (يعمل أيضا حارسا شخصيا لزعيم الحوثيين)، إضافة إلى القيادي العسكري المُكنى أبو طه يحيى المنبهي، أحد القيادات العسكرية التي تلقت تدريباتها في إيران، وقائد اللواء 417 حرس حدود التابع للمليشيات الحوثية.

 

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص