الانتقالي الجنوبي

على غرار ما يقوم به الحوثيون في صنعاء.. مسلحون في عدن يجبرون ملاك محلات تجارية على دفع مبالغ مالية

نفذ مسلحون محليون عمليات اقتحام لعدد من المتاجر في أثنين من أكبر الاحياء التجارية في مدينة الشيخ عثمان شمالي العاصمة المؤقتة عدن وطالبوا ملاكها بدفع إتاوات مالية.

وقال مصدر محلي وشهود عيان لـ"المصدر أونلاين" ان مسلحين محليين بعضهم غطى وجهه بقطع قماش"غُتر" يرتدون أزياء مدنية أقتحموا عددا من محلات بيع المواد الغذائية في حي السيلة التجاري ومحلات بيع المواد الإلكترونية في حي عبدالقوي وطالبوا ملاكها بدفع مبالغ مالية.

وقال شهود عيان ان المسلحين أبلغوا ملاك المتاجر إنهم سيغلقون المتاجر التي لم تدفع الإتاوات لهم.

وبحسب شهود العيان فإن بعض ملاك المتاجر أبدوا اعتراضهم ورفضهم دفع الأموال خارج القانون ما أدى إلى قيام أحد المسلحين بالتلويح باستخدام القوة.

وقال المصدر إن عدداً كبيراً من المحال التجارية اضطروا رغماً عنهم لدفع أموال تصل لحوالي 30 إلى 40 ألف ريال يمني في ظل غياب دور الأجهزة الأمنية في المدينة الخاضعة لسيطرة قوات المجلس الانتقالي الجنوبي منذ العاشر من أغسطس 2019.

وتأتي هذه الحملات لإجبار ملاك المحلات التجارية في عدن على دفع إتاوات غير قانونية على غرار ما تقوم به مليشيا الحوثي في مناطق سيطرتها.

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص