ميناء المكلا

قوة من التحالف اقتحمت الميناء.. هذا هو مصير حاويات أموال الحكومة في المكلا!

صادرت قوات يقودها ضباط في التحالف، مساء الإثنين، حاويات أموال تابعة للحكومة الشرعية اليمنية عقب يومين من احتجازها بميناء المكلا مركز المحافظة.

 

وقالت مصادر متطابقة للمصدر أونلاين إن "قوات يقودها ضباط في التحالف اقتحمت الميناء وصادرت حاويات الأموال باتجاه مركز قيادة التحالف هناك بمطار الريان".

 

ولم توضح المصادر ماهية تلك القوات لكنها قالت إنها تابعة للإمارات، ويبدو أن ضباط التحالف الذين قادوا تلك العملية هم إماراتيون.

 

يأتي ذلك بالتزامن مع عودة محافظ حضرموت اللواء فرج البحسني الى مدينة المكلا عقب زيارة غير معلنة الى الإمارات استغرقت أكثر من أسبوع.

 

وفي وقت سابق، نفذ ما يُعرف بـ"المجلس الانتقالي" المدعوم من دولة الإمارات وقفة احتجاجية أمام ميناء المكلا مطالباً بمصادرة هذه الأموال بزعم أنها متجهة إلى مأرب، وهو ما حدث بالفعل.

 

وفي ال13 من يونيو الجاري، اقتحمت قوة تابعة للانتقالي الجنوبي ميناء عدن ونهبت 7 حاويات محملة بالأموال كانت في طريقها الى البنك المركزي في العاصمة المؤقتة، ونقلتها الى مقر لواء عسكري تابع للانتقالي في جبل حديد جنوب المدينة، ولاتزال في حوزته حتى اليوم.

 

وأدان البنك المركزي اليمني نهب الانتقالي للأموال، وحذره "من المساس بأي من الموجودات في هذه الحاويات"، محملاً مرتكبيها كافة النتائج والانعكاسات الخطيرة المترتبة على ذلك".

 

وعلى الرغم من المفاوضات الجارية مع الحكومة الشرعية في العاصمة السعودية لتنفيذ "اتفاق الرياض"، إلا أن الإنتقالي يصعد كل يوم من تحركاته في المحافظات الجنوبية المستقرة، التي لازالت تخضع للحكومة الشرعة.


نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص